المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : للأنيقات فقط !!



ya3mro
01-31-2006, 08:02 AM
للأنيقات فقط !! (http://www.saaid.net/Doat/almosimiry/59.htm)


الدكتور رياض بن محمد المسيميري

لا أحد ينكر الطبيعة الفطرية للمرأة ، وما جُبلت عليه من حبّ التجمل والتعلق بالزينة فالله يقول : (( أَوَمَن يُنَشَّأُ فِي الْحِلْيَةِ وَهُوَ فِي الْخِصَامِ غَيْرُ مُبِينٍ )) ( الزخرف : 18) .
والآية الكريمة تعترف بحقّ المرأة الطبعي في حبّ الزينة وحرصها الجبلّي عليه .
فهو أمرٌ مشروع لا اعتراض عليه ما دام في حدوده الطبعية والشرعية !

وفي زماننا هذا تسابقت فتياتنا إلى الزينة دون وعي أو تفكير ، وبلا حساب أو عدّ .

حتى ألفينا عشراتُ الألوف من محلات الأزياء النسائية تملأُ المراكز التجارية الضخمة, والشوارع العامة ، وتُسوِّقُ كلّ ما يسيل له لعاب المرأة اللاهثة خلف الزينة والمتاع الجميل !

وتمكن التجارُ والباعة من تحقيق الإثراء السريع عبر جيوب نسائنا اللاتي لا يترددن في الدفع بكل بذخ وسخاء متى قرأن عبارات رنانة من مثل : (( وصلنا حديثاً! )) (( تخفيضات كبرى! ))

(( للأنيقات فقط !!))

بل هذه العبارةُ الأخيرة (( للأنيقات فقط! )) مثيرةٌ لمشاعر الفتيات, ومشبعة لغرورهن, ومن ثمَّ اقبالهنَّ على الشراء , بسرعة البرق ! ألسن كلهن أنيقات ؟!

لقد أضحى اهتمام فتياتنا ونسائنا بالأناقة يستنفذُ كلَّ طاقاتهن واهتمامهن, ويسيطر على كلّ تفكيرهن وخيالهن !
بل ظللن يجرين خلف خطوط الموضة ، وجديد الموديلات بشكل يثير الشفقة ويبعث على الحسرة ممّا وصل إليه حال المسلمات اليوم!
وما أن تقتني إحداهن قطعة أزياء جديدة إلا وتراها مبادرة إلى رفع سماعة الجوال مهاتفة كلّ صديقاتها لتخبرهن عن براعة ذوقها وروعة اختيارها وبالغ دهائها في إقناع البائع بتخفيض قيمتها وأحداًَ بالألف !!

ومن ثم تتسابق الأخريات إلى المحلّ نفسه للحصول على القطعة النادرة ولو من غير تخفيض حتى لا يكون أحدٌّ أحسن من أحد !!

ولا أظن لباساً يوجدُ في العالم إلا وقد امتلئت به أسواقنا ولبسته كثير من نسائنا محتشماً كان أو خليعاً ، ساتراً كان أم عارياً!

وكلُّ ذلك دليل على عدم الاستقلال الفكري أو الاعتزاز الذاتي أو الثقة بالنفس لدى كثير من نساء المجتمع !
فمن (الشورت) إلى (البنطال) ومن (الميني جيب) إلى القصير ومن (التي شيرت) إلى (العاري) ومن الجلابية الخليجية إلى القميص البنجابي .. إلخ

كلُّ ذلك تقليعاتٌ مارستها نساؤنا دون تردد حتى ضاقت مخازن حجرهن بالأزياء المتنوعة والتي لا يلبس جُّلها غير مرة واحدة !

في الرياض أكثر من ثلاثين مركزاً تجارياً ضخماً ومثلها قيد التخطيط وتحت الإنشاء حيث تمثل الأزياء النسائية وخصوصيات المرأة أكثر من 90% من معروضاتها !!

فهل من أجل ذلك خلق الله النساء؟!
وهل هذا مبلغهن من العلم وغاية مناهن في الحياة؟!
أننا نتساءل في حسرة وأسى؟!!
ترى ما مدى اهتمام النساء المسلمات بتحقيق العبودية الخالصة لرب العالمين والمبادرة إلى الباقيات الصالحات ؟!
وما مدى إدراك المرأة المسلمة لأهمية إنشاء الأسرة الصالحة وتربية الأبناء على الفضيلة والمروءة والحياء ؟!

بل ما مدى مساهمة المرأة في إصلاح المجتمع والدعوة إلى الأخلاق الكريمة والمبادئ الحميدة والقيم الفاضلة ؟!

متى تدرك المرأة المسلمة أنّ جلَّ ما تدفعه من الأموال الطائلة مقابل أزيائها وأناقتها إنما يصب في جيوب أرباب بيوت الأزياء العالمية من يهود ونصارى ؟!
متى تعي المرأة المسلمة أنّ ثمة الملايين من المسلمات لا يجدن ما يأكلنه في أفريقيا واليمن وبنجلاديش وغيرها ؟!

فأين الرحمة يا هؤلاء ؟ أين علو الهمة يا مسلمات ؟

الراجي رضى الله
02-01-2006, 02:16 PM
بارك الله فيك ولك

منارة السنة
02-05-2006, 06:41 PM
بارك الله فيك أخي الكريم

نأسف بالفعل عندما نرى المرأة المسلمة تنشغل بأناقتها وجمالها

عن ذكر الله وفعل الطاعات

لانقول أنه يجب أن تهمل بنفسها

ولكن ليكن حب الآخرة يطغى على حب الدنيا ولتكون متوسطة في هذه الأمور

دمت في رعاية الله

منايا رضى الرحمن
02-09-2006, 07:41 PM
جزاك الله خيرا

سنبلة الايمان
02-14-2006, 10:38 PM
بارك الله فيك وجزاك الله خيرا
موضوع حساس يبين واقع امتنا ونسائنا واسم الموضوع موفق وطريقة الصياغة سلسة:91: