الإشارات الضوئية (قصيدة للأطفال)
د. سعد مردف





[1] من ديوان: أبي لا تسرع.





هَذِي الألْوانُ الضَّوئيَّهْ

فيهَا خَيرٌ للبَشَريَّهْ
وهْيَ أمَانٌ، وهْيَ ضَمانٌ
يحفظُها مِنْ كلِّ بليَّهْ
الأخضَرُ نُورٌ وسَلامٌ
سرْ يا سائقُ دُونَ أَذِيَّهْ
والأحْمَرُ يأمرُ بوقوفٍ
وبصَبرٍ، وبحُسْنِ رَوِيَّهْ
فتمهَّلْ بمَفَارقِ طُرْقٍ
وارْعَ إشاراتٍ ضَوئيَّهْ
أنوارٌ للنفسِ تَقِيها
شرَّ حوادثِها المَخْفيَّهْ
مَنْ يَحفظْها يسْلَمْ دومًا
ويَصُنْ مركبةً ومَطِيَّهْ
والعاصِي يومًا سَتَراهُ
ندْمانًا، والعَينُ بَكِيَّهْ[1]