النتائج 1 إلى 9 من 9

الموضوع: الرد على شبهة سبِّ الصحابة

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jul 2012
    المشاركات
    603

    افتراضي الرد على شبهة سبِّ الصحابة

    قال الله تعالى: ﴿لَقَدْ رَضِيَ اللَّهُ عَنِ الْمُؤْمِنِينَ إِذْ يُبَايِعُونَكَ تَحْتَ الشَّجَرَةِ فَعَلِمَ مَا فِي قُلُوبِهِمْ فَأَنْزَلَ السَّكِينَةَ عَلَيْهِمْ وَأَثَابَهُمْ فَتْحًا قَرِيبًا﴾ [الفتح:18]، فهنا يشهد الله وكفي به شاهداً.. شهد برضوانه عليهم، وكانوا قرابة 1400 صحابي
    .
    والسؤال: هو هل الله عز وجل يشهد برضوانه على من سيكفر في المستقبل بعد وفاة نبيه صلى الله عليه وسلم؟! نحن نقول بالطبع: لا. والروافض يقولون بأن رضاه ليس دليلاً على رضاه عنهم كلهم، وإنما المؤمنون الذين بايعوا منهم وليس كل من بايع، والدليل حديث: «لا ترجعوا بعدي كفاراً»، وكذلك الملائكة تذودهم عن الحوض، فيقول الرسول صلى الله عليه وسلم: «أصحابي أصحابي. فتقول الملائكة: لا تدري ما أحدثوا بعدك»، وهذا دليل على أنهم ألصق الناس به.
    فهنا نحن نقول الرد من وجوه:
    الوجه الأول: أنكم لم تقولوا لنا من المقصود بأصحابي أصحابي؟ نريد أسماءً في حديث صحيح صريح من عندنا؛ لأن هذا الحديث الذي ذكرتموه من عندنا، فلا يحق لكم أن تفسروه إلا بما عندنا، أو بكلام علمائنا المعتبرون.
    الوجه الثاني: إن قلتم لنا أصحابه الذي كفروا بعده، بدليل تعميم هذا الحديث هم كأبي بكر وعمر وعثمان والزبير وطلحة و و و. فأقول لك: وأين علي بن أبي طالب والسبطين وأبي ذر وسلمان والمقداد؟! لماذا لم يشملهم تعميم هذا الحديث؟!
    فإن قلتم لنا: ولكن هم عندكم أبرار بأحاديث ثبتت عندكم من كتب السنة. فنقول لك: وكذلك ثبت عندنا أن أبوبكر وعمر وعثمان أعلى قدراً وبراً من أبي الحسن وغيره رضى الله عنهم أجمعين.
    الوجه الثالث وهو الذي سيعيدنا لموضوع الآية: أنتم تستشهدون بحديث: لا ترجعوا بعدي كفاراً، والذي يرجع للكفر لا بد أنه كان مسلماً في السابق؛ بدليل أنكم تعترفون من كتبكم أنه لم يبق بعد وفاة الرسول صلى الله عليه وسلم مسلماً إلا القليل كسلمان وأبي ذر والمقداد، والعجيب أنكم لم تذكروا اسم عمار بن ياسر في أحاديث مع من ثبت على الإسلام بعد وفاة الرسول صلى الله عليه وسلم ولم تذكروا السبطين وفاطمة فهل أنتم تخرجونهم ممن بقى على إسلامه؟! وهذا ليس موضوعنا.
    والشاهد: أنكم لا تقولون أن آية الرضوان نزلت فقط لإثبات رضوان الله عن المقداد وأبي ذر وسلمان وعلي. ولكن الشيعة تقول أن الآية تشمل أيضاً الذين آمنوا بدون المنافقين، ولكن مع الأسف الشديد كفر الجميع من الذين نزلت الآية فيهم حتى من كان مؤمناً بخلاف المقداد وأبي ذر وسلمان وعلي الذين ثبتوا ودليلهم الحديث: «لا ترجعوا بعدي كفاراً».
    وهذا عدوان على الله، وتجرؤ على الخالق وعظمته وكماله من كل نقص؛ لأن الله أخبر أنه رضي عنهم، وشهد بذلك، وجعله قرآناً يتلى إلى يومنا هذا، تشهد الآيات برضوانه عنهم، وأنتم تقولون كفروا. فنقول لكم:وهل يشهد الله برضاه عن أناس رغم أنه يعلم أنهم سيكفرون في المستقبل، ويكونون أعدى أعدائه بعد وفاة نبيه؟!
    وهل يشهد الله برضاه في الحاضر عن ألد أعدائه في المستقبل؟!

    والله إلى الآن وأنا أسأل الشيعة ولا مجيب بجواب نعم أم لا!
    أقول لأحدهم: لو كنت رئيساً لدولة وأعطاك الله قدرة علم المستقبل، ثم أنت علمت أن وزراءك سيخونونك، وسيكونون أعدى أعدائك بعد عشرة سنوات، هل ستقف على الملأ وتجمع الناس وتكتب مرسوماً يقرأه الجميع، وتسمعهم أنت بصوتك قائلاً: إني أشهدكم أني راض عن وزيراي، وسأرفع من قدرهما عندي وسأكافئهما بأموال وقصور؟! هل ستفعل هذا؟! والله لا يقول نعم إلا سفيه ذو غباء مخل بالعقل؛ لأنه سيعينهم على تسلطهم عليه ويبني لهم قوة ستهلكه.
    ولذلك كان فرعون يقتل أبناء بني إسرائيل لكي لا يأتي الرجل الذي سيقضي على ملكه منهم ولكن حفظ الله موسى وجعله ينشأ في بيت عدوه قال تعالى: ﴿فَالْتَقَطَهُ آلُ فِرْعَوْنَ لِيَكُونَ لَهُمْ عَدُوًّا وَحَزَنًا إِنَّ فِرْعَوْنَ وَهَامَانَ وَجُنُودَهُمَا كَانُوا خَاطِئِين،﴾ وقال تعالى على لسان فرعون لموسى: ﴿قَالَ أَلَمْ نُرَبِّكَ فِينَا وَلِيدًا وَلَبِثْتَ فِينَا مِن عُمُرِكَ سِنِينَ﴾.
    بربكم يا شيعة! هل لوكان فرعون يعلم أن هذا المولود الذي التقطه سيكون له عدواً وحزناً، وسبباً لزوال ملكه وهلاكه هل سيربيه ويسمنه ويغذيه حتى يشتد عوده ليرى سبب هلاكه يكبر أمام عينه يوما بعد يوم؟!
    هو كان يقتل أبناء بني إسرائيل رجاء أن يكون موسى عليه السلام من القتلى ليستريح منه. لو كان فرعون يعلم بأمر موسى وهو طفل لأغرقه في اليمِّ، ولما تركهم يلتقطونه، ولربما قطعه إرباً إرباً ليتأكد من أمر هلاكه.
    فكيف يشهد الله برضاه عن أعداء المستقبل له ولرسوله صلى الله عليه وسلم ولوصيه كما تزعمون؟! أما فرعون فلا يعلم أمر مستقبل موسى عليه السلام لأنه بشر، ولكن الله هو رب البشر الذي يعلم السر وأخفي، ويعلم كل تفاصيل المستقبل، فكيف تجيزون أنه يفعل شيئاً تنزهون أنفسكم عنه؟! أما تستحون؟!
    ثم إن الله عز وجل يستحيل أن يشهد برضاه عمن يسكون في المستقبل من الكفرة أصحاب النار؛ لأن شهادة الله برضاه عنهم هي نفسها شهادته لهم بالجنة وهي شهادة وإعجاز بأنه يستحيل أن يكفر منهم أحد بعد تلك الشهادة، ويستحيل أن يموتوا إلا على ملة الإسلام. وكما قيل: "وبضدها تتميز الأشياء".
    نرى أن الله عز وجل أخبر بأن عمَّ الرسول صلى الله عليه وسلم أبي لهب سيدخل النار هو وزوجته، والملاحظ أنه وزوجته لم يموتا إلا على الكفر. وهذا إعجاز من الله؛ لأن الله أخبر أن لهم النار، وهذه شهادة سخطه عليهما، وشهادته لا تتبدل، ولم يحصل أن طمع الرسول في إسلامهما بل يأس بعد هذه السورة من إسلامهم، رغم أن غيره من الكفار أسلم كعمر ابن الخطاب رضي الله عنه الذي قال عنه المسلمون في يأسهم من إسلامه: "لو أسلم حمار عمر لما أسلم عمر"، ولكن حصل وأسلم لأن الله هو الذي يرى القلوب وأحوالها والناس لا ترى إلا الظاهر.
    وكذلك تعب نوح عليه السلام من دعوة قومه ولبث فيهم 950 سنة، ويالها من مدة! ولكنه بقي يدعوهم إلى أن أنزل الله عليه وحياً فيه إعجاز: ﴿وَأُوحِيَ إِلَى نُوحٍ أَنَّهُ لَنْ يُؤْمِنَ مِنْ قَوْمِكَ إِلَّا مَنْ قَدْ آمَنَ فَلَا تَبْتَئِسْ بِمَا كَانُوا يَفْعَلُونَ﴾، إخبار فيه إعجاز بأنه يستحيل أن يؤمنوا بعد هذا الوحي؛ لأنه لو آمن واحد منهم بعد ذلك الوحي لكان الله يقول خلاف ما أخبر في المستقبل، وهذا لا يحصل البتة، فالله خالق المستقبل، وهو أعلم أنه لن يكون إلا ما أخبر به تماماً.
    والسؤال هنا: هل استمر نوح عليه السلام يدعو قومه بعد أن أوحى الله إليه أنهم لن يؤمنوا به؟
    الجواب: لا. بل تركهم وبدأ يصنع السفينة، والدليل قوله تعالى: ﴿ويَصْنَعُ الْفُلْكَ وكُلَّمَا مَرَّ عَلَيْهِ مَلَأٌ مِنْ قَوْمِهِ سَخِرُوا مِنْهُ قَالَ إِنْ تَسْخَرُوا مِنَّا فَإِنَّا نَسْخَرُ مِنْكُمْ كَمَا تَسْخَرُون * فَسَوْفَ تَعْلَمُونَ مَنْ يَأْتِيهِ عَذَابٌ يُخْزِيهِ وَيَحِلُّ عَلَيْهِ عَذَابٌ مُقِيمٌ﴾، سبحان الله ماذا جرى لنوح عليه السلام؟! لماذا تغير عما عهده قومه منه؟! كان يدعو قومه ليلاً ونهاراً، ويسر لهم في الدعوة ويجهر، وفعل كل ما استطاعه معهم حرصاً على إسلامهم، ولكن بعد خبر الوحي المعجز علم أنهم لن يسلموا فتركهم، وأصبح يسخر من سخرهم الذي سيأتي عليهم بالماء من كل مكان وبعدها نار تلظى، وتم أمر وحي الله المعجز تماماً كما أخبر؛ لأنهم ماتوا على الكفر ولم يسلموا، قال تعالى: ﴿أغرقوا فأدخلوا ناراً﴾، فالله شهد بسخطه عليهم في كونهم لن يؤمنوا به، وختم الله لهم بخاتمة سوء نعوذ بالله منها.
    فإن قال قائل: أنت أخطأت لأن نوح عليه السلام لم يتوقف عن الدعوة، والدليل قوله تعالى: ﴿وهِيَ تَجْرِي بِهِمْ فِي مَوْجٍ كَالْجِبَالِ ونَادَى نُوحٌ ابْنَهُ وكَانَ فِي مَعْزِلٍ يَابُنَيَّ ارْكَبْ مَعَنَا ولَا تَكُنْ مَعَ الْكَافِرِينَ﴾.
    فأقول: هو هنا لا يدعو ابنه للإسلام وإنما ظنه مسلماً فأمره أن يركب معهم لينجو من الغرق، والدليل على ظن نوح عليه السلام أن ابنه كان مسلماً غير كافر قوله: ﴿ونَادَى نُوحٌ رَبَّهُ فَقَالَ رَبِّ إِنَّ ابْنِي مِنْ أَهْلِي وإِنَّ وَعْدَكَ الْحَقُّ وَأَنْتَ أَحْكَمُ الْحَاكِمِين﴾، فماذا كان جواب الله له؟ أخبره الله بما في قلب ابنه من الكفر الذي لم يعلمه نوح عليه السلام ولكن الله يعلم ما تخفي الصدور فقال: ﴿قَالَ يَا نُوحُ إِنَّهُ لَيْسَ مِنْ أَهْلِكَ إِنَّهُ عَمَلٌ غَيْرُ صَالِحٍ فَلَا تَسْأَلْنِي مَا لَيْسَ لَكَ بِهِ عِلْمٌ إِنِّي أَعِظُكَ أَنْ تَكُونَ مِنْ الْجَاهِلِين﴾، فقال نوح عليه السلام: ﴿قَالَ رَبِّ إِنِّي أَعُوذُ بِكَ أَنْ أَسْأَلَكَ مَا لَيْسَ لِي بِهِ عِلْمٌ وَإِلَّا تَغْفِرْ لِي وَتَرْحَمْنِي أَكُنْ مِنْ الْخَاسِرِين﴾، فهنا استغفر نوح عن هذا السؤال؛ لأنه كان يدعو لكافر وهولا يعلم، فلو علم نوح أن ابنه كافر لما دعاه لسفينة النجاة أصلاً.
    وهنا نقول: لماذا لم يخبر الله نبيه عن أعدائه الملتصقين به كما يزعم الروافض كالصديق والفاروق وذو النورين وغيرهم على وجه التعيين كما عين الله ابن نوح لنوح عليه السلام وعين الله أبو لهب وعين الله زوجته وعين الله رأس المنافقين في حياته حتى بعد دفنه، وقال تعالى ناهياً رسوله: ﴿وَلا تُصَلِّ عَلَى أَحَدٍ مِنْهُمْ مَاتَ أَبَدًا وَلا تَقُمْ عَلَى قَبْرِهِ إِنَّهُمْ كَفَرُوا بِاللَّهِ وَرَسُولِهِ وَمَاتُوا وَهُمْ فَاسِقُونَ﴾ [التوبة:84]
    .
    لماذا لم يشهد الله برضوانه على رأس المنافقين كما فعل للـ 1400 صحابي؟!
    الجواب: لأنه لم يرضِ عن فعله ولم يوفقه ليكون مع الـ 1400 صحابي من الذين بايعوا تحت الشجرة.
    لماذا لم يبشره الله بالجنة ويرضى عنه؟!
    أقول: لم يبشره الله بالجنة ولم يرض عنه لأنه يعلم أنه في المستقبل لن يموت إلا على الكفر والعداء لله ورسوله ويقلب للنار والعار ولكن الله عز وجل بشر الـ 1400 لعلمه أنهم لن يموتوا إلا على ملة الإسلام التي لا يرضى الله إلا عن من كان عليها.
    وكذلك أخبر الله إبليس بسخطه عليه قائلاً: وإن عليك اللعنة إلى يوم الدين، فهل يجوز لمجنون أن يقول لنا: لماذا لا ندعو إبليس لعله يسلم!؟ نقول له: الله أخبرنا أنه لن يسلم وعليه لعنه الله ليوم الدين وسيكون من أصحاب النار كما أخبر الله: ﴿وقَالَ الشَّيْطَانُ لَمَّا قُضِيَ الْأَمْرُ إِنَّ اللَّهَ وَعَدَكُمْ وَعْدَ الْحَقِّ وَوَعَدْتُكُمْ فَأَخْلَفْتُكُمْ وَمَا كَانَ لِي عَلَيْكُمْ مِنْ سُلْطَانٍ إِلَّا أَنْ دَعَوْتُكُمْ فَاسْتَجَبْتُمْ لِي فَلَا تَلُومُونِي وَلُومُوا أَنْفُسَكُمْ مَا أَنَا بِمُصْرِخِكُمْ وَمَا أَنْتُمْ بِمُصْرِخِيَّ إِنِّي كَفَرْتُ بِمَا أَشْرَكْتُمُونِي مِنْ قَبْلُ إِنَّ الظَّالِمِينَ لَهُمْ عَذَابٌ أَلِيم﴾، وأنت تقول لنا ندعوه لعله يسلم؟!
    الذي يزعم أن الله سيرضى عن إبليس وسيرحمه وأن إبليس سيسلم ويتوب إلى الله وسيدخله الله الجنة فهو كافر بما أخبر الله متهما لله في علمه للمستقبل وقوله على أن الأمر سيحصل خلاف ما أخبر عنه في المستقبل.
    ويقول الروافض أنه حصل أن بايع المنافقون في بيعات أخرى متفرقة وهنا مثل هناك فنقول لكم يا مفترون وهل شهد الله هناك برضوانه عنهم حتى تقارنون تلك البيعات بهذه التي أخبر الله رسوله عن علم قلوبهم؟! لا وجه للمقارنة. ويقول الروافض: إن الله لم يرض عن كل من بايع وإنما المؤمنون منهم فقط لوجود المنافقون بينهم كأبي بكر وعمر. وهذا ما قاله مفسرهم القمي المشهدي في كنز الدقائق في تفسير هذه الآية وصرح بنفاق الشيخين.
    فنقول لهم: وهل عثمان منافق معهم أيضا؟ أنتم تقولون نعم عثمان كان منافق والسؤال هو أنكم تعترفون أن الرسول صلى الله عليه وسلم كما جاء في تفاسيركم لهذه الآية كالجوهر الثمين وغيره كثير في تفسير هذه الآية تعترفون أن الرسول صلى الله عليه وسلم لم يدعو للبيعة إلا بعد أن ظن أن قريش قتلت عثمان.
    فهنا نقول: لو علم الرسول صلى الله عليه وسلم أن عثمان ما قتل هل سيدعو للقتال؟!
    والجواب عندكم يا شيعة من كتب تفاسيركم أن الرسول صلى الله عليه وسلم ما دعا للبيعة إلا لإشاعة قتل عثمان وهذا كان هو السبب الرئيس لتلك الدعوة للبيعة فنحن نقول بالله عليكم يا شيعة هل الرسول صلى الله عليه وسلم يغضب ويدعو للقتال والبيعة انتقاماً على قتل منافق كما تزعمون في عثمان؟! ولماذا أصلاً يرسل الرسول صلى الله عليه وسلم منافقا يفاوض عنه في مكة؟! أليس عثمان لكونه منافقا كما تزعمون قد يخبر قريش بكل ما يجب أن لا تعلمه قريش من أمر المسلمين! أنتم تعلمون أن هذا المنصب لا يعطي إلا لأمين على دين الله فإن كان الرسول صلى الله عليه وسلم استأمنه فكيف تتهمونه بالنفاق! فإن قلتم الرسول صلى الله عليه وسلم لم يكن يعلم نفاقه نقول لكم وهل أنتم علمتم نفاقه ونفاق الشيخين رغم أنكم لم تعاشروهم وخفي ذلك على الرسول صلى الله عليه وسلم وهو يخالطهم ليل نهار! الله أعلمه بالوحي نفاق رأس المنافقين عبد الله بن أبي بن سلول فهل الله عز وجل أخبر رسوله بأبي بن سلول ونفاقه وترك إخبار رسوله بالذين هم أخطر على الإسلام منه؟! الدليل على أنكم تزعمون أنهم أخطر من أبن سلول أنكم تنسبون لهم خرابا للدين لم يفعل أبن سلول عشر معشاره في هدم الدين. ثم لماذا يبايع على بن أبي طالب على هذه البيعة وسببها انتقاما لمنافق!؟
    هل لو قتل فرعون هامان لدعا موسى عليه السلام البيعة انتقاما لهامان؟ المنافق هو كافر أيضاً وأخطر منه فإن قلتم لنا مكررين نفس الاسطوانة هو منافق والرسول صلى الله عليه وسلم لم يعلم نفاقه نقول لكم ولكن لماذا لم يخبر الله رسوله صلى الله عليه وسلم بأن عثمان منافق كافر كما أخبر الله نوحا عليه السلام بأن ابنه كافر: ﴿قَالَ يَانُوحُ إِنَّهُ لَيْسَ مِنْ أَهْلِكَ إِنَّهُ عَمَلٌ غَيْرُ صَالِحٍ﴾؟! فإن قلتم لنا إن الله مدح المبايعين الخلص على الصدق للتضحية وليس نصرة دم عثمان قلنا لكم أن الله تعالى قد جعل لكل شيء سبباً كما في قوله: فأتْبَعَ سبباً، وسبب هذه البيعة إشاعة قتل عثمان فلماذا يجعل الله مدحاً ورضواناً للمبايعين سببه دم منافق؟ والدليل أن الرسول صلى الله عليه وسلم كان سيقاتل قريش ولكن عندما علم أنهم لم يقتلوا عثمان توقف عن عزمه وصالحهم باعترافكم أنتم ولوكان الأمر لغير سبب عثمان لقاتلهم الرسول صلى الله عليه وسلم حتى لولم يقتلوا عثمان.

    فإن كان الله عز وجل رضي عن الذين بايعوا رسوله لسبب دم عثمان رضي الله عنه فالله عز وجل من باب أولي أن يرضي عن عثمان الذي ما تحرك الرسول لدعوتهم للبيعة إلا لسببه.
    أقول لإخواني السنة: وهذه نقطة مهمة نفيسة يا حبذا لو تأملها المتأملون فإني والله استنبطتها استنباطا ولم أقرأها من كتاب فيما أعلمه؛ فإن وجدتم في كلام علمائنا الجبال الذين يردون على الرافضة ما يخالف قولي فنبهوني للأمانة، والمستشار أمين.
    وقال لي رافضي: ألا تؤمن بقوله تعالى: ﴿وَلَقَدْ أُوحِيَ إِلَيْكَ وَإِلَى الَّذِينَ مِنْ قَبْلِكَ لَئِنْ أَشْرَكْتَ لَيَحْبَطَنَّ عَمَلُكَ وَلَتَكُونَنَّ مِنَ الْخَاسِرِينَ﴾ [الزمر:65]، وأنا فهمت أنه يستدل بهذه الآية على أن المبشر بالرضوان قد يلحقه الخسران في المستقبل بنص هذه الآية فأقول:
    إن هذا دليل منكوس كخيط العنكبوت بل أهون منه؛ لأنه لم يكن رسولاً من الرسل قد انتكس وأشرك بالله لأن الله لا يختار إلا الأفضل من البشر رسلاً له كما قال تعالى: ﴿اللَّهُ أَعْلَمُ حَيْثُ يَجْعَلُ رِسَالَتَهُ﴾ [الأنعام:124]، فالله يعلم المستقبل في أنهم لن يخذلوا رسالته ويعاونوا الشيطان؛ لأن الله يعصمهم. فإن كنتم أنتم أيها الشيعة تعترفون بعصمة الأنبياء والرسل فهل أنتم تشكون أن الله سيعصمهم من الشرك!؟ بالطبع إن الله عز وجل يعصمهم من الشرك لأن الشرط أعظم من الإصرار على شرب الخمر مثلاً، فإن كان الله عز وجل قد عصم رسله من شرب الخمر والزنا فعصمته لهم من الشرك من باب أولى؛ لأن الشرك أخطر من الزنا وشرب الخمر. ثم إنه لوكان الرسول صلى الله عليه وسلم يجوز عليه الشرك فنحن نلزمكم أن تلزموا علي رضي الله عنه بجواز الشرك عليه؛ لأنه ما أسلم إلا على يديه، فإن عبتم وأجزتم الشرك على المصدر البشري الأول للرسالة بعد انقطاع الرسل فتطرق العيب لمن هم دونه من باب أولى.
    فإن قلتم فما المقصود من الآية إذاً!؟
    فنقول لكم: إن الخطاب الرباني إن وجه للرسول صلى الله عليه وسلم فهو خطاب لأمته؛ فإن الله عز وجل يخاطب أعلى منزلة بشرية وهم الرسل بهذا الكلام، فيتبادر لقلوبنا فوراً أنه إن كان الرسول صلى الله عليه وسلم يخاطب هكذا فما يكون حالي لو أشركت؟ فيكون لسامع تلك الآية أشد زجراً ونهراً وتحذيراً عن الوقوع في الشرك؛ لأنه الرسول الذي هو رسول يخاطب بهذا فما بالنا نحن! وهذا اسلوب قرآني عظيم يستعمله الله عز وجل في موعظة الأمة التابعة لرسولها ومثاله آيات أخرى، كقوله تعالى: ﴿يَا نِسَاءَ النَّبِيِّ لَسْتُنَّ كَأَحَدٍ مِنَ النِّسَاءِ إِنِ اتَّقَيْتُنَّ فَلا تَخْضَعْنَ بِالْقَوْلِ فَيَطْمَعَ الَّذِي فِي قَلْبِهِ مَرَضٌ وَقُلْنَ قَوْلًا مَعْرُوفًا﴾ [الأحزاب:32]، إلى آخر الآيات.
    فنقول: هل هنا حرم الله الخضوع بالقول على أمهات المؤمنين وأحله على بقية النساء؟! بالطبع لا فإن كان الله عز وجل يعض من هم أشرف النساء في العفة والطهارة فموقع الوعظ يجب أن يكون على الذين هم دونهن من باب أولى وقعه أشد، فتقول إحدى نساء المسلمين: الله عز وجل يعظ الطاهرات فما بالنا نحن. فتزيدها تلك الآيات بعداً عن المحظور، والدليل أيضاً على أن الخطاب الذي للرسول يوجه للأمة أيضاً قوله تعالى: ﴿وَلا تُصَلِّ عَلَى أَحَدٍ مِنْهُمْ مَاتَ أَبَدًا وَلا تَقُمْ عَلَى قَبْرِهِ إِنَّهُمْ كَفَرُوا بِاللَّهِ وَرَسُولِهِ وَمَاتُوا وَهُمْ فَاسِقُونَ﴾ [التوبة:84]، فهنا نحن لا يجوز لنا أن نصلى على المنافقين والكفار، ولا يجوز أن نصلى ونقول: إنما النهي كان للرسول صلى الله عليه وسلم وليس لأمته، وأنتم تعترفون بهذا يا شيعة!
    ثم نحن نقول هذا الأسلوب استعمله الرسول صلى الله عليه وسلم في وعظه للناس: لوفاطمة بنت محمد سرقت لقطع محمد يدها، فهل يعني هذا أن الرسول صلى الله عليه وسلم يلمح أن ابنته ستسرق في المستقبل وهو يهددها؟! لا والله بل زجرا للسامعين فكلهم سيرتدع ويقول هو سيقطع يد ابنته لوسرقت رغم أنها ابنته، فكيف بنا نحن ولا قرابة بيننا وبينه! فنحن نقول: الله عز وجل يقول هذا لرسله فكيف بنا نحن؟!
    وهذا الكلام أشبه بقوله تعالى: ﴿وَلَوْ تَقَوَّلَ عَلَيْنَا بَعْضَ الأَقَاوِيلِ * لَأَخَذْنَا مِنْهُ بِالْيَمِينِ * ثُمَّ لَقَطَعْنَا مِنْهُ الْوَتِينَ * فَمَا مِنْكُمْ مِنْ أَحَدٍ عَنْهُ حَاجِزِينَ﴾ [الحاقة:44-47]، فهل معني هذا الكلام أن الرسول صلى الله عليه وسلم قد تقول على الله! بالطبع لا؛ لأن الله لم يقطع من الوتين فهذه الآية والتي قبلها لا تنافي حصول ما أخبر الله عن صيرورته لنبيه من بلوغه أعلى المراتب في الجنة، وكذلك آية الرضوان تشهد بأنهم سيصيرون للجنة جمعنا الله بهم بحبنا لهم.
    فحديث الذود عن الحوض لا يكون للـ 1400 من الذين بايعوا وإنما غيرهم من الذين كفروا وارتدوا، فالصحابي تعريفه: كل من اجتمع بالرسول صلى الله عليه وسلم وآمن به ومات على ذلك. والملاحظ أن الذين كفروا هم الذين حاربهم الصديق رضي الله عنه فهم كانوا مسلمين وفدوا على الرسول صلى الله عليه وسلم واجتمعوا به وبايعوه وآمنوا به ولكن انقلبوا ولم يموتوا على ما بايعوا الرسول صلى الله عليه وسلم وماتوا كفارا لأنهم منعوا الزكاة، ولذلك استحل أبو بكر دماءهم؛ لأنهم خالفوا شروط شهادة أن لا إله إلا الله محمد رسول الله لأن الزكاة من حقها.
    فالدين ليس فيه تؤمن ببعض وتكفر ببعض، ولذلك منهم من قال بل المفروض أن الزكاة لا تدفع إلا للرسول صلى الله عليه وسلم أما بعد مماته فلا زكاة.
    فهل الله عز وجل أنزل آيات الزكاة والرسول شرحها تفصيلاً بالسنة هل هذا فقط لوقت حياته! بالطبع لا؛ لأن الله عز وجل شرع ديناً ليس بعده شرع آتي وهو لكل الأجيال القادمة إلى أن يرث الله الأرض ومن عليها. فالله لم يشرع الصلاة فقط بزمن الرسول صلى الله عليه وسلم.
    والعجيب أن الروافض نسوا وتناسوا كلا المرتدين عن الإسلام من العرب من الذين حاربهم الصديق ولم يصرحوا إلا بالصحابة الباقون على الإسلام، واتهموهم بالكفر والأعجب منه أنهم أخرجوا علي والمقداد وسلمان وأبو ذر من هذا التعميم بدون دليل من الحديث الذي هومن عندنا بما استشهدوه علينا!
    وفي نهاية المطاف أقول: في هذه الآية يخبر الله عز وجل ويشهد برضوانه عنهم ثم يتنطع الروافض ويقولون بل سيكفرون ويكونون أعداءا لله في المستقبل. وينسب الروافض لله ما ينزهون أنفسهم عنه فنعوذ بالله من قولهم ونبرأ لله منهم.
    المصدر: شبكة الدعاة إلى العلم النافع الإسلامية
    "اللّهُ لاَ إِلَـهَ إِلاَّ هُوَ الْحَيُّ الْقَيُّومُ لاَ تَأْخُذُهُ سِنَةٌ وَلاَ نَوْمٌ لَّهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الأَرْضِ مَن ذَا الَّذِي يَشْفَعُ عِنْدَهُ إِلاَّ بِإِذْنِهِ يَعْلَمُ مَا بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَمَا خَلْفَهُمْ وَلاَ يُحِيطُونَ بِشَيْءٍ مِّنْ عِلْمِهِ إِلاَّ بِمَا شَاء وَسِعَ كُرْسِيُّهُ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضَ وَلاَ يَؤُودُهُ حِفْظُهُمَا وَهُوَ الْعَلِيُّ الْعَظِيمُ "البقرة255
    بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله رب العالمين
    اللهم صلِّ على محمد وعلى آل محمد كما صلَّيت على آل إبراهيم وبارك على محمد وعلى آل محمدكما باركت على آل إبراهيم إنك حميد مجيد وبعد ،
    قل لي .. أسأل الله لي ولك أن يؤتينا في الدنيا حسنة وفي الآخرة حسنة ويقنا عذاب النار .. آمين ^_^
    _____________________________________________________________
    إلى الشيعة .. إقرأوا كتبكم
    _ ما رأي أئمتم فيكم ؟ : > محمـد الباقـر خـامس الأئمـة الاثـني عشر يصف شيعـته بقولـه (( لو كان الناس كلهم لنا شيعة لكان ثلاثة أرباعهم لنا شكاكاً والربع الآخر أحمق )) !! رجال الكشي ص (179).
    > (( أرى والله أن معاوية خير لي من هؤلاء يزعمون أنهم لي شيعة ابتغوا قتلي وانتهبوا ثقلي وأخذوا مالي، والله لئن آخذ من معاوية عهداً أحقن به دمي واومن به في أهلي، خير من أن يقتلوني فتضيع أهل بيتي وأهلي))!؟
    الإحتجاج للطبرسي جـ2 ص (290).
    ***
    _ ما رأيكم في أئمتم ؟ :
    _ ( ناقة الله وسقياها ) قال : الناقة الامام بحار الأنوار الجزء (24 )الصفحة( 73)
    ***
    _ ماذا تقولون في تفسير القمي ؟ : >انظر ماذا يقول جعفر السبحاني : التفسير ليس للقمي وحده إن التفسير المتداول المطبوع كرارا(2) ليس لعلي بن إبراهيم وحده، وإنما هو ملفق مما أملاه علي بن إبراهيم على تلميذه أبي الفضل العباس، وما رواه التلميذ بسنده الخاص عن أبي الجارود من الامام الباقر عليه السلام.وبهذا تبين أن التفسير ملفق من تفسير علي بن إبراهيم وتفسير أبي الجارود، ولكل من التفسيرين سند خاص، يعرفه كل من راجع هذا التفسير، ثم إنه بعد هذا ينقل عن علي بن إبراهيم كما ينقل عن مشايخه الاخر إلى آخر التفسير.ثم إن الاعتماد على هذا التفسير بعد هذا الاختلاط مشكل جدا، خصوصا مع ما فيه من الشذوذ في المتون. راجع كليات في علم الرجال لجعفر السبحاني ص273 وما بعدها
    ***
    _ تقولون أن أهل السنة هم من قتلوا الحسين .. إقرأوا من هم .. السنة أم الشيعة ... > قال السيد حسين موسوي وهذه النصوص _بعد أن ساق نصوص كثيرة_ تبين لنا من هم قتلة الحسين الحقيقيون إنهم شيعته أهل الكوفة أى أجدادنا فلماذا نحمل أهل السنة مسؤولية مقتل الحسين راجع ( أكبر مرجعيات النجف ) في تبرئة الأئمة صـ 24 > قال الحسين رضي الله عنه( يخاطب الشيعة قبل أن يقتلوه) : ثم أنتم هؤلاء تتخاذلون عنا ويقتلوننا ألا لعنة الله على الظالمين راجع الاحتجاج المجلد الثاني صـ 24 > قال السيد محسن الأمين بايع الحسين من أهل العراق عشرون ألفا غدروا به وخرجوا عليه وعلى بيعته وكانت بيعته في أعناقهم وقنلوه راجع أعيان الشيعة القسم الأول صـ 34
    ***
    ما تقولون في أهل البيت رضوان الله عليهم ؟ :
    > في تفسير قول الله تعالى " وَمَن كَانَ فِي هَـذِهِ أَعْمَى فَهُوَ فِي الآخِرَةِ أَعْمَى وَأَضَلُّ سَبِيلاً" قالوا هذه نزلت في عم النبي صلى الله عليه وسلم العباس راجع رجال الكشي صـ53 > قالوا عن عبد الله بن العباس رضي الله عنهما جاهل سخيف العقل بعد أن كفروه راجع أصول الكافي المجلد الأول الصفحة 247 > قالوا اللهم العن ابني فلان وأعمي أبصارهما كما عميت قلوبهما واجعل عمى أبصارهم دليلاً على عمى قلوبهم راجع رجال الكشي صـ 53 علق شيخكم حسن المصطفوي فقال هما عبد الله بن عباس وعبيد الله بن عباس صـ 53 الهامش
    ***
    هذا بمثابة إبرة في أكوام قش وإن أردتم ففي كتبكم الكثير والكثير والكثير
    _____________________________________________________________
    أخيراً .. أجيبوني : هل من يحب شخصاً يسب ويلعن ويكفر أصحابه وزوجاته فما بالكم إذا كان هذا الشخص هو رسول الله صلى الله عليه وسلم خصوصاً إن كانوا هم براء من كل تهمكم براءة تامة بنصوص الكتاب والسنة الصحيحة وروايات التاريخ الصحيحة ماذا تقولون له يوم تأتوه لتطلبوا منه الشفاعة يوم يقوم الأشهاد اتقوا الله واتخذوا مع الرسول سبيلاً من قبل أن يأتي يوم لا بيع فيه ولا خلال
    ///////////////////////////////////////

    قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : افترقتِ اليهودُ على إحدَى وسبعينَ فرقةً , وافترقتِ النصارَى على اثنتَينِ وسبعينَ فرقةً , وستفترقُ هذه الأمةُ على ثلاثٍ وسبعينَ فرقةً كلُّها في النارِ إلا واحدةً، قيل : من هي يا رسولَ اللهِ؟ فقال صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ : مَن كان على مِثلِ ما أنا عليه وأصحابِي
    ///////////////////////////////////////
    . . .
    إبحثوا أين الحق وأين الباطل ...
    {فَسَتَذْكُرُونَ مَا أَقُولُ لَكُمْ وَأُفَوِّضُ أَمْرِي إِلَى اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ بَصِيرٌ بِالْعِبَادِ }غافر44

    وصلى
    الله وسلم على سيدنا رسول الله على آله وصحبه أجمعين ومن تبعهم بإحسان إلى يوم الدين والحمد لله رب العالمين


  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Sep 2013
    المشاركات
    12

    افتراضي رد: الرد على شبهة سبِّ الصحابة

    قولك
    فإن قلتم لنا: ولكن هم عندكم أبرار بأحاديث ثبتت عندكم من كتب السنة. فنقول لك: وكذلك ثبت عندنا أن أبوبكر وعمر وعثمان أعلى قدراً وبراً من أبي الحسن وغيره رضى الله عنهم أجمعين.

    هذا لا يقبله العقل ولا يؤيده الدين امثله للدلالة
    1- حديث المنزلة هنا ينقض قولك اعلاه فكيف تجعل من هو بمنزلة النبي هارون اقل من غيره

    2- في الصلاة على الرسول وذكره الا اشرك عليا وال بيته معه ونعلم ان ابو بكر وعمر وعثمان لا يذكرون معه الحقيقة

    ان الكلام اعلاه من المبالغات فقط مع العلم انه لم يرد في احدهم مثلما ورد في علي منها حديث الموالاة من كنت مولاه فعلي مولاه حتى بمفهومكم له ايضا ليس مولاكم

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Sep 2013
    المشاركات
    12

    افتراضي رد: الرد على شبهة سبِّ الصحابة

    قولك
    أقول لأحدهم: لو كنت رئيساً لدولة وأعطاك الله قدرة علم المستقبل، ثم أنت علمت أن وزراءك سيخونونك، وسيكونون أعدى أعدائك بعد عشرة سنوات، هل ستقف على الملأ وتجمع الناس وتكتب مرسوماً يقرأه الجميع، وتسمعهم أنت بصوتك قائلاً: إني أشهدكم أني راض عن وزيراي، وسأرفع من قدرهما عندي وسأكافئهما بأموال وقصور؟! هل ستفعل هذا؟! والله لا يقول نعم إلا سفيه ذو غباء مخل بالعقل؛ لأنه سيعينهم على تسلطهم عليه ويبني لهم قوة ستهلكه.
    لاحظ ابو بكر منع فاطمة حقها وجاء يعتذر

    فقد ذكر ابن قتيبة الدينوري المتوفى سنة 281، في كتابه الامامة والسياسة ج 1 : ص31، تحقيق الشيري

    فقال عمر لأبي بكر : انطلق بنا إلى فاطمة عليها السلام فإنا قد أغضبناها فانطلقا جميعا فاستأذنا على فاطمة عليها السلام فلم تأذن لهما فأتيا عليا فكلماه فأدخلهما عليها فلما قعدا عندها حولت وجهها إلى الحائط فسلما عليها فلم ترد عليهما السلام
    فتكلم أبو بكر فقال : يا حبيبة رسول الله ! والله إن قرابة رسول الله أحب إلي من قرابتي وإنك لأحب إلي من عائشة ابنتي ولوددت يوم مات أبوك أني مت ولا أبقى بعده أفتراني أعرفك وأعرف فضلك وشرفك وأمنعك حقك وميراثك من رسول الله إلا أني سمعت أباك رسول الله صلى الله عليه (وآله) وسلم يقول : " لا نورث ما تركنا فهو صدقة "
    فقالت : أرأيتكما إن حدثتكما حديثا عن رسول الله صلى الله عليه (وآله) وسلم تعرفانه وتفعلان به ؟
    قالا : نعم .
    فقالت : نشدتكما الله ألم تسمعا رسول الله يقول : رضا فاطمة عليها السلام من رضاي وسخط فاطمة عليها السلام من سخطي فمن أحب فاطمة عليها السلام ابنتي فقد أحبني ومن أرضى فاطمة عليها السلام فقد أرضاني ومن أسخط فاطمة عليها السلام فقد أسخطني ؟ "
    قالا : نعم سمعناه من رسول الله صلى الله عليه (وآله) وسلم
    قالت : فإني أشهد الله وملائكته أنكما أسخطتماني وما أرضيتماني ولئن لقيت النبي لأشكونكما إليه
    فقال أبو بكر : أنا عائذ بالله تعالى من سخطه وسخطك يا فاطمة عليها السلام ثم انتحب أبو بكر يبكي حتى كادت نفسه أن تزهق
    وهي تقول : والله لأدعون الله عليك في كل صلاة أصليها
    ثم خرج باكيا فاجتمع إليه الناس فقال لهم : يبيت كل رجل منكم معانقا حليلته مسرورا بأهله وتركتموني وما أنا فيه لا حاجة لي في بيعتكم أقيلوني بيعتي..إنتهى!!.........!!

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Jul 2012
    المشاركات
    603

    Cs3 رد: الرد على شبهة سبِّ الصحابة

    بسم الله الرحمن الرحيم
    من ذي الفقار السني إلى محب المعرفة الرافضي، السلام على من اتبع الهدى،
    وبعد؛
    فأود أن أخبرك أنك الآن أثبت أنك كذاب مدلس وسأوضح لك حالاً.
    قلت أنت :
    "
    لاحظ ابو بكر منع فاطمة حقها وجاء يعتذر

    فقد ذكر ابن قتيبة الدينوري المتوفى سنة 281، في كتابه الامامة والسياسة ج 1 : ص31، تحقيق الشيري

    فقال عمر لأبي بكر : انطلق بنا إلى فاطمة عليها السلام فإنا قد أغضبناها فانطلقا جميعا فاستأذنا على فاطمة عليها السلام فلم تأذن لهما فأتيا عليا فكلماه فأدخلهما عليها فلما قعدا عندها حولت وجهها إلى الحائط فسلما عليها فلم ترد عليهما السلام
    فتكلم أبو بكر فقال : يا حبيبة رسول الله ! والله إن قرابة رسول الله أحب إلي من قرابتي وإنك لأحب إلي من عائشة ابنتي ولوددت يوم مات أبوك أني مت ولا أبقى بعده أفتراني أعرفك وأعرف فضلك وشرفك وأمنعك حقك وميراثك من رسول الله إلا أني سمعت أباك رسول الله صلى الله عليه (وآله) وسلم يقول : " لا نورث ما تركنا فهو صدقة "
    فقالت : أرأيتكما إن حدثتكما حديثا عن رسول الله صلى الله عليه (وآله) وسلم تعرفانه وتفعلان به ؟
    قالا : نعم .
    فقالت : نشدتكما الله ألم تسمعا رسول الله يقول : رضا فاطمة عليها السلام من رضاي وسخط فاطمة عليها السلام من سخطي فمن أحب فاطمة عليها السلام ابنتي فقد أحبني ومن أرضى فاطمة عليها السلام فقد أرضاني ومن أسخط فاطمة عليها السلام فقد أسخطني ؟ "
    قالا : نعم سمعناه من رسول الله صلى الله عليه (وآله) وسلم
    قالت : فإني أشهد الله وملائكته أنكما أسخطتماني وما أرضيتماني ولئن لقيت النبي لأشكونكما إليه
    فقال أبو بكر : أنا عائذ بالله تعالى من سخطه وسخطك يا فاطمة عليها السلام ثم انتحب أبو بكر يبكي حتى كادت نفسه أن تزهق
    وهي تقول : والله لأدعون الله عليك في كل صلاة أصليها
    ثم خرج باكيا فاجتمع إليه الناس فقال لهم : يبيت كل رجل منكم معانقا حليلته مسرورا بأهله وتركتموني وما أنا فيه لا حاجة لي في بيعتكم أقيلوني بيعتي..إنتهى!!.........!! "

    فهذا كذب وتليس وإليك الرواية الصحيحة من صحيح الترمذي
    "جاءَ عليٌّ والعبَّاسُ يختصِمانِ فقالَ عمرُ لَهُم أنشدُكُم اللَّهَ الَّذي بإذنِهِ تقومُ السَّماءُ والأرضُ تعلمونَ أنَّ رسولَ اللَّهِ صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلَّمَ قالَ لا نورَثُ ما ترَكْناهُ صدقةٌ ؟ قالوا : نعَم ، قالَ عمرُ : فلمَّا توُفِّيَ رسولُ اللَّهِ صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلَّمَ قالَ أبو بَكرٍ : أنا وليُّ رسولِ اللَّهِ صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلَّمَ فجئتَ أنتَ وَهَذا إلى أبي بَكرٍ تطلُبُ أنتَ ميراثَكَ مِن ابنِ أخيكَ ، ويطلبُ هذا ميراثَ امرأتِهِ مِن أبيها . فقالَ أبو بَكرٍ إنَّ رسولَ اللَّهِ صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلَّمَ قالَ : لا نورَثُ ما ترَكْناهُ صدقةٌ . واللَّهُ يعلَمُ أنَّهُ صادقٌ ، بارٌّ ، راشدٌ ، تابعٌ للحقِّ"
    الراوي: عمر بن الخطاب و أبو بكر الصديق
    المحدث:الألباني
    المصدر: صحيح الترمذي
    الصفحة أو الرقم: 1610
    خلاصة حكم المحدث: صحيح

    **************************
    يا كذاب يا مدلس:
    لا نورَثُ ما ترَكْناهُ صدقةٌ تختلف تماماً عن لا نورث ما تركنا فهو صدقة
    الجملة الأولى تقرأ هكذا:
    لا نورَثُ .....(سكته بينهما يا مدلس)..... ما ترَكْناهُ صدقةٌ
    باللغة العربية: حرف ما هنا لا يعرب في محل نصب (يا نصاب) مفعول به
    وإنما هي بداية لجملة جديدة
    هذا الجزء الأول من الرد

    ــــــــــــــــــــــ
    أعلم بماذا سترد بعد هذه المشاركة .. سترد بقول الله تعالى "وَوَرِثَ سُلَيْمَانُ دَاوُودَ"
    وإليك الرد من قبل أن ترد: أن هذا ميراث الملك والنبوة وليس المال
    والدليل أن سيدنا داوود عليه السلام كان له 100 ولد ولو كان ذلك لقال الله وورث سليمان وإخوته داوود
    المائة ليسوا بأنبياء فقط كان نبي الله سليمان فقط
    لذلك ذكره الله وحده فقط
    *************************
    أما الجزء الثاني هو أنك استشهد من كتاب الإمامة والسياسة وهو كتاب كذبه الروافض على ابن قتيبة إقرأ يا محب المعرفة:
    قال شيخنا الدكتور / ناصر القفاري حفظه الله ..في كتابة النفيس (( أصول مذهب الشيعة )) :

    إن الروافض استغلوا التشابه في أسماء بعض أعلامهم مع أعلام أهل السنة وقاموا بدس فكري رخيص يضلل الباحثين عن الحق.. حيث ينظرون في أسماء المعتبرين عند أهل السنة فمن وجدوه موافقاً لأحد منهم في الاسم واللقب لأسندوا حديث رواية ذلك الشيعي أو قوله إليه.

    ومن ذلك محمد بن جرير الطبري الإمام السني المشهور صاحب التفسير والتاريخ، فإنه يوافقه في هذا الاسم محمد بن جرير بن رستم الطبري من شيوخهم [وله مصنفات في مذهب الرفض مثل: المسترشد في الإمامة، ونور المعجزات في مناقب الأئمة الاثني عشر (انظر في ترجمته: جامع الرواة: 2/82-83، بحار الأنوار: 1/177، تنقيح المقال: 2/91، وانظر: ابن حجر/ لسان الميزان: 5/103).]، وكلاهما في بغداد، وفي عصر واحد، بل كانت وفاتهما في سنة واحدة، وهي سنة (310هـ).

    وقد استغل الروافض هذا التشابه فنسبوا للإمام ابن جرير بعض ما يؤيد مذهبهم مثل: كتاب المسترشد في الإمامة [انظر: ابن النديم/ الفهرست: ص335.] مع أنه لهذا الرافضي [انظر: طبقات أعلام الشيعة في المائة الرابعة: ص252، ابن شهراشوب/ معالم العلماء: ص106.]، وهم إلى اليوم يسندون بعض الأخبار التي تؤيد مذهبهم إلى ابن جرير الطبري الإمام [انظر: الأميني النجفي/ الغدير: 1/214-216.].

    ولقد ألحق صنيع الروافض هذا - أيضاً - الأذى بالإمام الطبري في حياته وقد أشار ابن كثير إلى أن بعض العوام اتهمه بالرفض، ومن الجهلة من رماه بالإلحاد [انظر: البداية والنهاية: 11/146.]. وقد نسب إليه كتاب عن حديث غدير خم يقع في مجلدين، ونسب إليه القول بجواز المسح على القدمين في الوضوء [انظر: البداية والنهاية: 11/146.].

    ويبدو أن هذه المحاولة من الروافض قد انكشف أمرها لبعض علماء السنة من قديم، فقد قال ابن كثير: ومن العلماء من يزعم أن ابن جرير اثنان أحدهما شيعي وإليه ينسب ذلك، وينزهون أبا جعفر من هذه الصفات [انظر: البداية والنهاية: 11/146.].

    وهذا القول الذي نسبه ابن كثير لبعض أهل العلم هو عين الحقيقة كما تبين ذلك من خلال كتب التراجم، ومن خلال آثارهما، وأين الثرى من الثريا..؟ فالفرق بين آثار الرجلين لا يقاس [انظر أيضاً في التفرقة بين الرجلين مجلة المجمع العلمي العراقي، المجلد التاسع: ص345.]، وعقيدة الإمام ابن جرير لا تلتقي مع الرفض بوجه [انظر - مثلاً - جزء في الاعتقاد لابن جرير الطبري: ص6-7.]، فهو أحد أئمة الإسلام علماً وعملاً بكتاب الله وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم.

    وهناك رافضي آخر يدعى بأبي جعفر الطبري [وهو أبو جعفر محمد بن أبي القاسم بن علي الطبري، من علماء الإمامية في القرن السادس (انظر: طبقات أعلام الشيعة (في القرن السادس) ص242، 278).]، وهو غير الأول، وإن كان الأستاذ فؤاد سزكين قد خلط بينهما [فنسب كتاب بشارة المصطفى للأول (ابن رستم) في حين أنه للأخير (ابن أبي القاسم) (انظر: تاريخ التراث: 260).] رغم أنه يفصلهما عن بعض أكثر من قرنين. وقد نشرت - لهذا الرافضي الأخير - جريدة المدينة المنورة حكاية موضوعة بعنوان: "عقد الزهراء" وما كانت لتأخذ طريقها للنشر لولا استغلال الروافض للتشابه في الأسماء [جريدة المدينة/ عدد (4621) الثلاثاء 24 رجب 1399ه، ص: 7، اختيار محمد سالم محمد، نقلاً عن كتاب بشارة المصطفى، وكتاب "بشارة المصطفى" هذا قد تناهى في الغلو، ففيه تأويل الجبت والطاغوت بأبي بكر وعمر (ص238)، وفيه قوله بأن من شك في تقديم علي وتفضيله ووجوب طاعته، وولايته محكوم بكفره وإن أظهر الإسلام (ص51).].

    ومثل ابن جرير آخرون [كابن قتيبة؛ فإنهما رجلان: أحدهما عبد الله بن قتيبة رافضي غال، وعبد الله بن مسلم بن قتيبة من ثقات أهل السنة، وقد صنف كتاباً سماه بالمعارف فصنف ذلك الرافضي كتاباً وسماه بالمعارف قصداً للإضلال. انظر: مختصر التحفة الاثني عشرية ص32، مختصر الصواقع ص51 (مخطوط)، والسويدي/ نقض عقائد الشيعة: ص25 (مخطوط).
    وقد احتار الباحثون في نسبة كتاب الإمامة والسياسة إلى ابن قتيبة السني لما فيه من أباطيل، وحاول بعضهم التعرف على المؤلف فلم يفلح حتى قال: "لقد حاولت كثيراً أن أتعرف على شخصية المؤلف الحقيقي لكتاب الإمامة والسياسة ولكني لم أعثر على شيء" (عبد الله عسيلان/ الإمامة والسياسة: ص20).
    بل قد طرح افتراض أن يكون المؤلف من أتباع الإمام مالك (المصدر السابق ص: 20) رغم أن الكتاب فيه المسحة الرافضية جلية واضحة، حيث الطعن في الصحابة ودعوى أن علياً رفض بيعة أبي بكر لأنه - كما يزعم - أحق بالأمر، وقد ساق د. عبد الله عسيلان أمثلة لذلك من الكتاب المذكور (المصدر السابق: ص17، 18، 19)، وغاب عنه وعن الكثيرين الدسائس الرافضية، وأن ابن قتيبة رجلان، وكتاب الإمامة والسياسة هو لذلك الرافضي، بل لم أر من نبه على ذلك مع أهميته.]، والمقام لا يحتمل البسط، فإن هذا الأمر يستحق دراسة خاصة.
    __________________________

    وأخيراً وقبل أن أنتهي من هذا البحث يتبقّى سؤال وهو هل كتاب ( الإمامة والسياسة ) لإبن قتيبة أم لا؟ فأقول لا شك في أن هذا الكتاب منسوب لابن قتيبة وذلك للأسباب التالية:
    1ـ أن الذين ترجموا لابن قتيبة لم يذكر واحد منهم أنه ألّف كتاباً في التاريخ يُدعى الإمامة والسياسة، ولا نعرف من مؤلفاته التاريخية إلا كتاب المعارف، والكتاب الذي ذكره صاحب كشف الظنون باسم ( تاريخ ابن قتيبة ) والذي توجد نسخة منه بالخزانة الظاهرية بدمشق رقم (80) تاريخ (84).
    2ـ أن المتصفح للكتاب يشعر أن ابن قتيبة أقام في دمشق والمغرب في حين أنه لم يخرج من بغداد إلا إلى دينور(85).
    3ـ يخالف أموراً متفقاً عليها وكمثال على ذلك ما ذكره تحت عنوان ( إباية على كرم الله وجهه بيعة أبي بكر رضي الله عنه ) يقول: ( ثم إن علياً كرم الله وحهه أُتي به إلى أبي بكر وهو يقول أنا عبد الله وأخو رسوله فقيل له بايع أبا بكر فقال أنا أحق بهذا الأمر منكم لا أبايعكم وأنتم أولى بالبيعة لي )(86).
    4ـ أن المنهج والأسلوب الذي سار عليه مؤلف الإمامة والسياسة يختلف تماماً عن منهج وأسلوب ابن قتيبة في كتبه التي بين أيدينا، ومن الخصائص البارزة في منهج ابن قتيبة أنه يقدم لمؤلفاته بمقدمات طويلة يبين فيها منهجه والغرض من مؤلفه، وعلى خلاف ذلك يسير صاحب الإمامة والسياسة، فمقدمته قصيرة جداً لا تزيد على ثلاثة أسطر هذا إلى جانب الاختلاف في الأسلوب، ومثل هذا النهج لم نعهده في مؤلفات ابن قتيبة(87).
    5ـ يروي مؤلف الكتاب عن ابن أبي ليلى بشكل يشعر بالتلقي عنه، وابن أبي ليلى هذا هو محمد بن عبد الرحمن بن أبي ليلى الفقيه قاضي الكوفة توفى سنة 148، والمعروف أن ابن قتيبة لم يولد إلا سنة 213 أي بعد وفاة ابن أبي ليلى بخمسة وستين عاماً(88).
    6ـ حتى أن المستشرقين اهتموا بالتحقيق في نسبة الكتاب وأول من اهتم بذلك المستشرق ( دي جاينجوس ) في كتابه ( تاريخ الحكم الإسلامي في أسبانيا ) ومن ثم أيده الدكتور ( ر. دوزي ) في كتابه ( التاريخ السياسي والأدبي لأسبانيا )، وذكر الكتاب كل من بروكلمان في تاريخ الأدب العربي، والبارون دي سلان في فهرست المخطوطات العربية بمكتبة باريس باسم أحـاديث الإمامـة والسياسة، ومـارغوليوس في كتابه دراسات عن المؤرخـين العرب، وقـرروا جميعـاً أن الكتاب منسوب إلى ابن قتيبة ولا يمكن أن يكون له(89).
    7ـ أن الرواة والشيوخ الذين يروي عنهم ابن قتيبة عادة في كتبه لم يرد لهم ذكر في أي موضع من مواضع الكتاب(90).
    8ـ يبدو من الكتاب أن المؤلف يروي أخبار فتح الأندلس مشافهة من أناس عاصروا حركة الفتح من مثل ( حدثتني مولاة لعبد الله بن موسى حاصر حصنها التي كانت من أهله ) والمعروف أن فتح الأندلس كان سنة 92 أي قبل مولد ابن قتيبة بنحو مائة وواحد وعشرين عاماً(91).
    9ـ أن كتاب الإمامة والسياسة يشتمل على أخطاء تاريخية واضحة، مثل جعله أبا العباس والسفاح شخصيتين مختلفتين، وجعل هارون الرشيد الخلف المباشر للمهدي؟ واعتباره أن هارون الرشيد أسند ولاية العهد لابنه المأمون ومن ثـم لابنه الأمين، وإذا رجعنـا إلى كتـاب المعـارف لابن قتيبة نجده يمـدنا بمعلومـات صحيحـة عن السفـاح والرشيد تخالف ما ذكره صاحب الإمامة والسياسة(92).
    10ـ أن في الكتـاب رواة لم يرو عنهم ابن قتيبة في كتاب من كتبه من مثل ( أبي مريم وابن عفير )(93).
    11ـ تـرد في الكتـاب عـبارات ليسـت في مـؤلفـات ابـن قتيـبة نحـو ( قـال ثم إن ) ( وذكـروا عن بعض المشيخة ) ( حدثنا بعض المشيخة ) ومثل هـذه التراكيب بعيدة كل البعد عن أسلوب وعبارات ابن قتيبة ولم ترد في كتاب من كتبه(94).
    12ـ من الملاحظ أن مؤلف الإمامة والسياسة لا يهتم بالتنسيق والتنظيم فهو يورد الخبر ثم ينتقل منه إلى غيره ثم يعود ليتم الخبر الأول، وهذه الفوضى لا تتفق مع نهج ابن قتيبة الذي يستهدف التنسيق والتنظيم(95).
    13ـ أن مؤلف الإمامة والسياسة يروي عن اثنين من كبار علماء مصر وابن قتيبة لم يدخل مصر ولا أخذ عن هذين العالمين(96).
    14ـ أن ابن قتيبة يحتل منزلة عالية لدى العلماء فهو عندهم من أهل السنة وثقة في علمه ودينه، يقول السلفي ( كان ابن قتيبة من الثقات وأهل السنة ) ويقول ابن حزم ( كان ثقة في دينه وعلمه ) وتبعه في ذلك الخطيب البغدادي ويقول عنه ابن تيمية ( وإن ابن قتيبة من المنتسبين إلى أحمد وإسحاق والمنتصرين لمذاهب السنة المشهورة ) وهو خطيب السنة كما أن الجاحظ خطيب المعتزلة. ورجـل هذه منزلته لدى رجـال العلم المحققين هل من المعقول أن يكون مؤلـف كتـاب الإمامـة والسياسة الذي شـوّه التاريخ وألصق بالصحـابة الكرام ما ليس فيهم؟(97).
    وأخـيراً ـ ثبـت في كتـاب ابن قتيبـة المتفق على نسبته إليه وهو كتاب ( الاختلاف في اللفظ والرد على الجهمية والمشبهة ) على أنه يرمي الرافضة بالكفر وذلك لطعنهم بصحابة رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم فيقول ((... وقد رأيت هؤلاء أيضاً حين رأوا غلو الرافضة في حب عليّ وتقديمه على من قدمه رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم وصحابته عليه وادعاءهم له شركة النبي صلى الله عليه وآله وسلم في نبوّته وعلم الغيب للأئمة من ولده وتلك الأقاويل والأمور السرية التي جمعت إلى الكذب والكفر إفراط الجهل والغباوة ورأوا شتمهم خيار السلف وبغضهم وتبرّؤهم منهم ))(98) فكيف ينسب إليه بعد ذلك كتاب مشحونٌ بالطعن في الصحابة الكرام؟

    راجع كتاب بل ضللت للشيخ خالد العسقلاني

    ************************************************** ***********
    لكننا كما تعودنا من الرافضة على الكذب والتدليس

    عرضت الحديث بهواك وفهمك الناقص
    واسخرجت في النهاية أن الشيخين مذنبين غاصبين
    وأن سيدنا ابي بكررضي الله عنه وأرضاه منع فاطمة حقها وجاء يعتذر إلخ
    واللَّهُ يعلَمُ أنَّهُما صادقٌان ، بارٌّان، راشدٌان، تابعٌان للحقِّ

    و هذا يكفيني جداً لأقول لك مهما أرسلت من المشاركات فلن أرد عليك بعد الآن فقد انتهى الحوار من قبل أن يبدأ وأنت من أنهاه بالتدليس فالحوار مع أمثالك غباء
    وأنا لست بغبي

    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

    _______________
    أخيراً إلى إخواني السنة:

    بعد دحض فرسان السنة والجماعة لكل شبهاتهم القديمة وتاثيرالقنوات الفضائية لاهل السنة مثل وصال وصفا التى تكشف عقيدة الشيعة اثرفادح على دعوتهم ومصداقيتها الولا وسط الشيعة انفسهم فضلا عن شباب المسلمين

    ...فحشدوا اناس جدد واستخرجوا شبهات جديدة باسلوب خبيث يعتمد على خداع القارىء المسلم قليل المعرفة بتاريخ المسلمين وحديث رسول الله ولا يعرف حقيقة منهج دين الشيعة فى الكذب والتدليس فى العقل والنقل ولوى عنق الكلام حتىيخرج من معناه الحقيقى المباشر الى المعنى الذى يريده الشيعة الروافض ..
    والفئة التى تخاطبها دعاية الشيعة الروافض تقدر بعشرات الملايين من الشباب المسلم فى العالم العربى وهو الغافل عن حقيقة الكذب والتضليل فى اسلوب الدعاية الشيعية لجذبه الى دين الشيعة بالطعن فى صحابة رسول الله وامهات المؤمنين بغمز البعض وسب
    البعض واظهارالصحابة معتادى الطعن والسب فى بعضهم البعض ودليلهم ان كتب السنة دونتها فلما الغضب من سب الشيعة والطعن فيهم ..

    وطريقة اظهار مثالب الصحابة رضى الله عنهم باسلوب يغلب عليه التدليس والكذب اعتماداعلى ان القارىء او السامع اوالرائى المسلم والشيعى على لاسواء لن يبحث ورائهم ويدقق مقالهم وهى حقيقة معظم شباب اليوم والذين يقدروا بعشرات الملايين يشاهدون الفضائيات و يتصفحونالانترنت ومنتدياتها يوميا كالاتى :

    1 - يقلب الروافض عمدا معانى روايات المحاسن و المناقب والفضائل للصحابة وامهات المؤمنين الى مطاعن فى الصحابة اعتماد على ان القارىء لن يبحث ورائهم او يسال العلماء والمنتديات المنخصصة فى الرد على الشيعة الروافض.

    2 - يستخدم الشيعة الروافض روايات موضوعة او ضعيفة جدا او منكرة واكثرها وضعها الشيعة والكوفيين والوضاعين لنصرة مذهبهم بالغلو فى ال البيت والطعن فى الصحابة والامويين .

    3 - يتعمد الرافضى واضع الشبهة وضع استنتاجاته وسط الكلمات والسطور المنقولة من المصدر تلوى عنق الكلمات ليخرجها من معناها ويظهرها كشبهة اعتمادا على ان الغالبية العظمى من القراء لن ترجع الى المصدر الاصلى للتاكد من سلامة النقل والعقل فى استنتاجاته الفاسدة والى لا اصل لها الا راس الرافضى المضروبة .

    * - الحقيقة الذهبية فى الرواية والدراية اخوتى المسلمين :
    جميع الاحاديث والروايات والاثار لا تسقط علينا من السماء ولا نجدها عند الحفر فى باطن الارض او ملقاه فى الطرقات ولا تخرج مصادفة فى شباك صيادين البحر.

    وانما نجدها موثقة بالاسانيد باسماء الرواة ( رجال - نساء ) فى مصنفات العلماء الاثبات و الثابته الصحة والنسب لمصنفيها من علماء الرواية والدراية المشهود لهم من العلماء الاثبات العدول كصحيح البخارى وصحيح مسلم وموطأ انس بن مالك ومسند احمد بن حنبل والنسائى والترمذى وابن ماجة وابو داوود وغيره كثير والحمد لله والمنه.

    فهذه الأمة الاسلام الشريفة زادها الله شرفا بنبيها إنما تنقل الحديث عن الثقة المعروف في زمانه بالصدق والأمانة عن مثله حتى تتناهى أخبارهم ثم يبحثون أشد البحث حتى يعرفوا الأحفظ فالأحفظ والأطول فالأطول مجالسة لمن فوقه، فمن كان أقصر مجالسة، ثم يكتبون الحديثمن عشرين وجها وأكثر حتى يهذبوه من الغلط والزلل ويضبطوا حروفه ويعدوه عدا.


    * - تطبيق القاعدة الذهبية على استنتاجات و مقولات الروافض:
    اذا قال اواستنتج الرافضى اى شىء فتاكد تماما انك ستقرأ اوستسمع شيئا غبيا جدا مبنى على الحقد والكذب للتدليس اوالجهل المركب مع الكراهية للاسلام ورسوله وصحابته واهل بيته وسائر علوم ومصنفات المسلمين.

    شبهات الشيعة الروافض تؤسس دائما على روايات تعد بمرتبة الميته والمخنقة والموقوذة والمترديةو النطيحة وما اكل السبع لوضعها او لشدة ضعفها وهذا مبلغ الشيعة الروافض من العلم !!!

    فلا شبهة بدون بينة بدليل صحيح الاسناد والمتن : تاكد الشيعة الروافض تماما انهم لااصل لهم ولا تاصيل لهم فلا مقارنة لهم باصول اهل السنة فكل روايات و تواريخ وتاصيل الروافض كتاريخاللصوص ومطاريد الجبال والحيوانات الضالة فى الفوضى والعشوائية والكذب والافتراء ليصنعوا دين بنهبون بهم عوام الشيعة ويستبيحوا اعراضهم ككل الاديان الشيطانية الموضوعة واديان عبدة الاوثان .

    لماذا يصنع كهنة الشيعة الروافض وكهنة النصارى الشبهات عن الاسلام العظيم :
    1 – تثبيت عوام الشيعة وعوام النصارى على دينهم ومعتقداتهم الباطلة وبث الثقة عندهم فى دينهم بانه عند المسلمين وبالاسلام شبهات لمواجهة الحجج والبراهين من دعاة الاسلام لعوام الشيهة والنصارى والتى لا يجد كهنة الشيعة وكهنة النصارى اجابات شافية على اسئلة اتباعهم عند مشاهدتهم القنوات الفضائية ومنتديات وكتب المسلمين ولاهتزاز عقائدهم بعنف بعد الاطلاع عوام الشيعة الروافض وعوام النصارى على حقيقة دين المسلمين .

    2 - محاولة استدراج عوام المسلمين لاتباع دين الشيعة الروافض او اتباع دين النصارى بطريق خداعهم واستغفالهم والكذب عليهم واستغلال قله درايتهم بحقائق واحداث الاسلام العظيم فسلكوا طريق الكذب والتدليس عليهم لتشكيكهم ولخداعهم لترك الاسلام .

    3 - كهنة النصارى اسبق من كهنة الشيعة الروافض فى اخراج الشبهات بسبب الارساليات التبشيرية ولسرية دين وعقائد ومراجع دين الشيعة حتى امرهم الخمينى بطبعها وترجمتها للعربية من 30 سنة مضت فقط .

    4 - كل شبهات النصارى والموجودة منذ 200 سنة مضت نقلها الشيعة تماما بتمام وبكل اخطائها للطعن فى القرآن والسنة وصحابة رسول الله وكذلك فى الطعن فى رسول الله بهدف النيل من عقائد ودين واسناد اهل السنة المسلمين

    5 - ولشمول ودقة اجيال علماء المسلمين فى علوم الحديث والجرح والتعديل منذ 150 هـ تقريبا والى اليوم وقفت كالسد الشامخ المنيع وتحقق للمسلمين قول العلماء انه شىء اختص الله به امة المسلمين دون غيرهم ومن اهل الكتاب واتباع الديانات الوثنية ومن الروافض فذلك الاسناد يثير جنونهم وحقدهم وذلهم و يظهر عجزهم ويمرغ انوفهم فى التراب عندما يثيرون شبهات ضد المسلمين سواء كانوا من الروافض او النصارى او اليهود او غيرهم تماما بتمام .


    فاحذروا إخواني.....
    ***************************
    ثم إن كنت فعلاً حباً للمعرفة فشاهد لكن إقرأ بعقل وإنصاف:

    - أهذه مكانة الزهراء عندكم يا رافضة؟ وهل الرسول الكريم يفبل ثديي ابنته البالغة؟؟

    - العلم الحديث يثبت أن السنة الصحيحة صحيحة وليست مكذوبة..الإعجاز العلمي في السنة والقرآن

    - تقبيل من الفم .. بين شيعي وشيخه .. وما خفي كان أعظم .. هذا ما تراه الكامرات فقط

    - استهزاء خاتمي بشرف السيدة فاطمة

    - طعن صريح برسول الله صلى الله عليه وسلم

    - النبي صلى الله عليه وسلم الذي علم الدنيا الحياء، في كتب الشيعة الأنجاس يخرج عارياً أمام النساء

    - عند الشيعة: النبي لم يبلغ رسالة ربه كما أمره-

    شيء مثير للاشمئذاذ .. هؤلاء الذين يرمون الطاهرة المبرئة بالزنى
    إلى إخواننا عوام الشيعة .. المصاهرة


    - قبحكم الله .. هل هذا طعن في رسول الله صلى الله عليه وسلم أم منقبة لسيدنا علي أم طعن في أمنا عائشة !!

    - هل هذه منقبة لسيدنا الحسين أم سب صريح لله رب السماوات والأرض .. سبحان ربك رب العزة عما يصفون
    - الرد على إنكار الشيعة لمؤسس ملتهم عبد الله بن سبأ اليهودي


    - إلى إخواننا عوام الشيعة .. الدليل القاطع على أن علماء الشيعة يزعمون أن القرآن محرف






    ___________________________
    وتذكر ثانية يا محب المعرفة الحوار مع المدلسين غباء لأني أعلم أنك ستحضر قضية أخرى مدلسة فأكشفك وهكذا ...
    وفي النهاية تصل إلى مرادك وهو أن تجلعني أتوقف أو على الأقل تعطلني عن فضحكم

    اكتب ما شئت .. فأنت الآن تنادي في صحراء جـــــــــــــــــــــــــــرداء....


    والسلام على من اتبع الهدى

    "اللّهُ لاَ إِلَـهَ إِلاَّ هُوَ الْحَيُّ الْقَيُّومُ لاَ تَأْخُذُهُ سِنَةٌ وَلاَ نَوْمٌ لَّهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الأَرْضِ مَن ذَا الَّذِي يَشْفَعُ عِنْدَهُ إِلاَّ بِإِذْنِهِ يَعْلَمُ مَا بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَمَا خَلْفَهُمْ وَلاَ يُحِيطُونَ بِشَيْءٍ مِّنْ عِلْمِهِ إِلاَّ بِمَا شَاء وَسِعَ كُرْسِيُّهُ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضَ وَلاَ يَؤُودُهُ حِفْظُهُمَا وَهُوَ الْعَلِيُّ الْعَظِيمُ "البقرة255
    بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله رب العالمين
    اللهم صلِّ على محمد وعلى آل محمد كما صلَّيت على آل إبراهيم وبارك على محمد وعلى آل محمدكما باركت على آل إبراهيم إنك حميد مجيد وبعد ،
    قل لي .. أسأل الله لي ولك أن يؤتينا في الدنيا حسنة وفي الآخرة حسنة ويقنا عذاب النار .. آمين ^_^
    _____________________________________________________________
    إلى الشيعة .. إقرأوا كتبكم
    _ ما رأي أئمتم فيكم ؟ : > محمـد الباقـر خـامس الأئمـة الاثـني عشر يصف شيعـته بقولـه (( لو كان الناس كلهم لنا شيعة لكان ثلاثة أرباعهم لنا شكاكاً والربع الآخر أحمق )) !! رجال الكشي ص (179).
    > (( أرى والله أن معاوية خير لي من هؤلاء يزعمون أنهم لي شيعة ابتغوا قتلي وانتهبوا ثقلي وأخذوا مالي، والله لئن آخذ من معاوية عهداً أحقن به دمي واومن به في أهلي، خير من أن يقتلوني فتضيع أهل بيتي وأهلي))!؟
    الإحتجاج للطبرسي جـ2 ص (290).
    ***
    _ ما رأيكم في أئمتم ؟ :
    _ ( ناقة الله وسقياها ) قال : الناقة الامام بحار الأنوار الجزء (24 )الصفحة( 73)
    ***
    _ ماذا تقولون في تفسير القمي ؟ : >انظر ماذا يقول جعفر السبحاني : التفسير ليس للقمي وحده إن التفسير المتداول المطبوع كرارا(2) ليس لعلي بن إبراهيم وحده، وإنما هو ملفق مما أملاه علي بن إبراهيم على تلميذه أبي الفضل العباس، وما رواه التلميذ بسنده الخاص عن أبي الجارود من الامام الباقر عليه السلام.وبهذا تبين أن التفسير ملفق من تفسير علي بن إبراهيم وتفسير أبي الجارود، ولكل من التفسيرين سند خاص، يعرفه كل من راجع هذا التفسير، ثم إنه بعد هذا ينقل عن علي بن إبراهيم كما ينقل عن مشايخه الاخر إلى آخر التفسير.ثم إن الاعتماد على هذا التفسير بعد هذا الاختلاط مشكل جدا، خصوصا مع ما فيه من الشذوذ في المتون. راجع كليات في علم الرجال لجعفر السبحاني ص273 وما بعدها
    ***
    _ تقولون أن أهل السنة هم من قتلوا الحسين .. إقرأوا من هم .. السنة أم الشيعة ... > قال السيد حسين موسوي وهذه النصوص _بعد أن ساق نصوص كثيرة_ تبين لنا من هم قتلة الحسين الحقيقيون إنهم شيعته أهل الكوفة أى أجدادنا فلماذا نحمل أهل السنة مسؤولية مقتل الحسين راجع ( أكبر مرجعيات النجف ) في تبرئة الأئمة صـ 24 > قال الحسين رضي الله عنه( يخاطب الشيعة قبل أن يقتلوه) : ثم أنتم هؤلاء تتخاذلون عنا ويقتلوننا ألا لعنة الله على الظالمين راجع الاحتجاج المجلد الثاني صـ 24 > قال السيد محسن الأمين بايع الحسين من أهل العراق عشرون ألفا غدروا به وخرجوا عليه وعلى بيعته وكانت بيعته في أعناقهم وقنلوه راجع أعيان الشيعة القسم الأول صـ 34
    ***
    ما تقولون في أهل البيت رضوان الله عليهم ؟ :
    > في تفسير قول الله تعالى " وَمَن كَانَ فِي هَـذِهِ أَعْمَى فَهُوَ فِي الآخِرَةِ أَعْمَى وَأَضَلُّ سَبِيلاً" قالوا هذه نزلت في عم النبي صلى الله عليه وسلم العباس راجع رجال الكشي صـ53 > قالوا عن عبد الله بن العباس رضي الله عنهما جاهل سخيف العقل بعد أن كفروه راجع أصول الكافي المجلد الأول الصفحة 247 > قالوا اللهم العن ابني فلان وأعمي أبصارهما كما عميت قلوبهما واجعل عمى أبصارهم دليلاً على عمى قلوبهم راجع رجال الكشي صـ 53 علق شيخكم حسن المصطفوي فقال هما عبد الله بن عباس وعبيد الله بن عباس صـ 53 الهامش
    ***
    هذا بمثابة إبرة في أكوام قش وإن أردتم ففي كتبكم الكثير والكثير والكثير
    _____________________________________________________________
    أخيراً .. أجيبوني : هل من يحب شخصاً يسب ويلعن ويكفر أصحابه وزوجاته فما بالكم إذا كان هذا الشخص هو رسول الله صلى الله عليه وسلم خصوصاً إن كانوا هم براء من كل تهمكم براءة تامة بنصوص الكتاب والسنة الصحيحة وروايات التاريخ الصحيحة ماذا تقولون له يوم تأتوه لتطلبوا منه الشفاعة يوم يقوم الأشهاد اتقوا الله واتخذوا مع الرسول سبيلاً من قبل أن يأتي يوم لا بيع فيه ولا خلال
    ///////////////////////////////////////

    قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : افترقتِ اليهودُ على إحدَى وسبعينَ فرقةً , وافترقتِ النصارَى على اثنتَينِ وسبعينَ فرقةً , وستفترقُ هذه الأمةُ على ثلاثٍ وسبعينَ فرقةً كلُّها في النارِ إلا واحدةً، قيل : من هي يا رسولَ اللهِ؟ فقال صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ : مَن كان على مِثلِ ما أنا عليه وأصحابِي
    ///////////////////////////////////////
    . . .
    إبحثوا أين الحق وأين الباطل ...
    {فَسَتَذْكُرُونَ مَا أَقُولُ لَكُمْ وَأُفَوِّضُ أَمْرِي إِلَى اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ بَصِيرٌ بِالْعِبَادِ }غافر44

    وصلى
    الله وسلم على سيدنا رسول الله على آله وصحبه أجمعين ومن تبعهم بإحسان إلى يوم الدين والحمد لله رب العالمين


  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Sep 2013
    المشاركات
    12

    افتراضي رد: الرد على شبهة سبِّ الصحابة

    ياقليل الادب حاور بادب
    ---------------
    قولك من بداية كلامك لا يقبله العقل وهذا يجب ان تعقله
    نحن نتكلم عن تفضيل ابو بكر على علي هذا تركته وهربت منه
    اتيت بحديث نحن معاشر الانبياء لا نورث الحقيقة انت هنا تروي حديثا موضوعا

    من محب المعرفة الى السني المتعالي بالكذب
    انظر الحديث ثم تكلم عن الميراث وحلله وحرمه كما تريد
    خصومة علي والعباس

    9772 عبد الرزاق ، عن معمر ، عن الزهري ، عن مالك بن أوس بن الحدثان النصري قال : أرسل إلي عمر بن الخطاب أنه قد حضر المدينة أهل أبيات من قومك ، وإنا قد أمرنا لهم برضح فاقسمه بينهم قلت : يا أمير المؤمنين مر بذلك غيري قال : اقبضه أيها المرء قال : فبينا أنا كذلك جاءه مولاه فقال : هذا عثمان ، وعبد الرحمن بن عوف ، وسعد بن أبي وقاص ، والزبير بن العوام - قال : ولا أدري أذكر طلحة أم لا ؟ - يستأذنون عليك قال : ائذن لهم قال : ثم مكث ساعة ، ثم جاء فقال : هذا العباس وعلي يستأذنان عليك قال : ائذن لهما قال : ثم مكث ساعة قال : فلما دخل العباس قال : يا أمير المؤمنين اقض بيني وبين هذا - وهما يومئذ يختصمان فيما أفاء الله على رسول الله صلى الله عليه وسلم من أموال بني النضير - فقال القوم : اقض بينهما يا أمير المؤمنين ، وأرح كل واحد منهما من صاحبه ، فقد طالت خصومتهما ، فقال عمر : أنشدكم الله الذي بإذنه تقوم السماوات والأرض ، أتعلمون أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : " لا نورث [ ص: 470 ] ما تركنا صدقة ؟ " قال : قالوا : قد قال ذلك ، ثم قال لهما مثل ذلك فقالا : نعم قال لهم : فإني سأخبركم عن هذا الفيء : إن الله تبارك وتعالى خص نبيه صلى الله عليه وسلم منه بشيء ، لم يعطه غيره فقال : ما أفاء الله على رسوله منهم فما أوجفتم عليه من خيل ولا ركاب ولكن الله يسلط رسله على من يشاء فكانت هذه لرسول الله صلى الله عليه وسلم خاصة ، ثم والله ما احتازها دونكم ، ولا استأثر بها عليكم ، لقد قسم والله بينكم ، وبثها فيكم حتى بقي منها هذا المال ، فكان ينفق على أهله منه سنة - قال : وربما قال : ويحبس قوت أهله منه سنة - ثم يجعل ما بقي منه مجعل مال الله ، فلما قبض رسول الله صلى الله عليه وسلم قال أبو بكر : أنا ولي رسول الله صلى الله عليه وسلم بعده ، أعمل فيه بما كان يعمل رسول الله صلى الله عليه وسلم فيها . ثم أقبل على علي والعباس فقال : وأنتما تزعمان أنه فيها ظالم فاجر ، والله يعلم أنه فيها صادق بار تابع للحق ، ثم وليتها بعد أبي بكر سنتين من إمارتي ، فعملت فيها بما عمل رسول الله صلى الله عليه وسلم وأبو بكر ، وأنتما تزعمان أني فيها ظالم فاجر ، والله يعلم أني فيها صادق بار تابع للحق ، ثم جئتماني ، جاءني هذا - يعني العباس - يسألني ميراثه من ابن أخيه ، وجاءني [ ص: 471 ] هذا - يعني عليا - يسألني ميراث امرأته من أبيها فقلت لكما : إن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : " لا نورث ، ما تركنا صدقة " ثم بدا لي أن أدفعها إليكما ، فأخذت عليكما عهد الله وميثاقه لتعملان فيها بما عمل فيها رسول الله صلى الله عليه وسلم ، وأبو بكر وأنا ما وليتها ، فقلتما : ادفعها إلينا على ذلك ، أتريدان منا قضاء غير هذا ؟ والذي بإذنه تقوم السماء والأرض ، لا أقضي بينكما بقضاء غير هذا ، إن كنتما عجزتما عنها فادفعاها إلي .
    قال : فغلبه علي عليها ، فكانت بيد علي ، ثم بيد حسن ، ثم بيد حسين ، ثم بيد علي بن حسين ، ثم بيد حسن بن حسن ، ثم بيد زيد بن حسن قال معمر : ثم بيد عبد الله بن حسن ، ثم أخذها هؤلاء - يعني بني العباس .

    http://library.islamweb.net/newlibra..._no=73&ID=9342
    انظر فعل عمر هنا اعاد اموال الصدقات لال البيت فلما لم يسع ابو بكر ان يفعل مثله
    ثم هب بان الانبياء لا يورثون فلماذا ياتي علي مرة ثانية لعمر ومعه العباس يساله ميراث الرسول
    هذه الرواية صحيحة
    ولاحظ منع ابو بكر فاطمة صدقات الرسول بحجة ان الانبياء لايورثون وعمر اراد ان يفعل ولكنه بدى له ان يدفعها الى ال البيت
    -----------
    اما ان يكون ابو بكر مخطئا واصاب عمر او يكون عمر مخطئا واصاب ابو بكر
    لاحظ بقية الرواية
    قال : فغلبه علي عليها ، فكانت بيد علي ، ثم بيد حسن ، ثم بيد حسين ، ثم بيد علي بن حسين ، ثم بيد حسن بن حسن ، ثم بيد زيد بن حسن قال معمر : ثم بيد عبد الله بن حسن ، ثم أخذها هؤلاء - يعني بني العباس .
    http://library.islamweb.net/newlibra..._no=73&ID=9342
    هذا بالنسبة للميراث
    ليس لك حجة في كل رواية تاتي بها لكون هناك نصوص تؤكد حيازة علي لميراث الرسول
    ----------------------------------------------------------------
    بقية كلامك لا يستحق الرد عليه لطوله
    اقول
    تفضيل ابو بكر وعمر وعثمان على علي ليس له مسوغ من الشرع اصلا ولا يوجد دليل عليه الا قول بعضهم كنا نفضل ابو بكر على غيره
    في ماذا التفضيل
    قالوا للخلافة
    انتهى بتمامه

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Sep 2013
    المشاركات
    12

    افتراضي رد: الرد على شبهة سبِّ الصحابة

    قرصة خفيفة

    انظر للحديث الذي اتى به وقارنه بما ورد في الصحيح تجد فرقا

    الحديث الذي اتى به
    فهذا كذب وتليس وإليك الرواية الصحيحة من صحيح الترمذي
    "جاءَ عليٌّ والعبَّاسُ يختصِمانِ فقالَ عمرُ لَهُم أنشدُكُم اللَّهَ الَّذي بإذنِهِ تقومُ السَّماءُ والأرضُ تعلمونَ أنَّ رسولَ اللَّهِ صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلَّمَ قالَ لا نورَثُ ما ترَكْناهُ صدقةٌ ؟ قالوا : نعَم ، قالَ عمرُ : فلمَّا توُفِّيَ رسولُ اللَّهِ صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلَّمَ قالَ أبو بَكرٍ : أنا وليُّ رسولِ اللَّهِ صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلَّمَ فجئتَ أنتَ وَهَذا إلى أبي بَكرٍ تطلُبُ أنتَ ميراثَكَ مِن ابنِ أخيكَ ، ويطلبُ هذا ميراثَ امرأتِهِ مِن أبيها . فقالَ أبو بَكرٍ إنَّ رسولَ اللَّهِ صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلَّمَ قالَ : لا نورَثُ ما ترَكْناهُ صدقةٌ . واللَّهُ يعلَمُ أنَّهُ صادقٌ ، بارٌّ ، راشدٌ ، تابعٌ للحقِّ"
    الراوي: عمر بن الخطاب و أبو بكر الصديق
    المحدث:الألباني
    المصدر: صحيح الترمذي
    الصفحة أو الرقم: 1610
    خلاصة حكم المحدث: صحيح

    **************************
    يا كذاب يا مدلس:
    لا نورَثُ ما ترَكْناهُ صدقةٌ تختلف تماماً عن
    لا نورث ما تركنا فهو صدقة
    الجملة الأولى تقرأ هكذا:
    لا نورَثُ .....(سكته بينهما يا مدلس)..... ما ترَكْناهُ صدقةٌ
    باللغة العربية: حرف ما هنا لا يعرب في محل نصب (يا نصاب) مفعول به
    وإنما هي بداية لجملة جديدة
    هذا الجزء الأول من الرد



    ويقول لي يامدلس
    المدلس من ياتي برواية ناقصة مبتورة ويدبجها بصححه الالباني
    هل الالباني هذا الامام البخاري لديكم

    طبعا نحن لايهمنا الالباني ولا علاقة لنا به انما الذي يهمنا هو ان يتهمك بالتدليس وياتيك برواية مبتورة ويقول الالباني صححها
    هل الالباني حجة على كل المسلمين
    يصحح الا يصححه ويضعف الا يضعفه فما هو المستجد هنا

    المستجد هنا هو ايراد رواية ناقصة فقط حتى لا نرى ان عمر دفع فعلا اموال الصدقات لعلي والعباس

    انظر رواية عبد الرزاق تجد شاهدنا




  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Sep 2013
    المشاركات
    12

    افتراضي رد: الرد على شبهة سبِّ الصحابة

    قولك

    أما الجزء الثاني هو أنك استشهد من كتاب الإمامة والسياسة وهو كتاب كذبه الروافض على ابن قتيبة إقرأ يا محب المعرفة:
    قال شيخنا الدكتور / ناصر القفاري حفظه الله ..في كتابة النفيس (( أصول مذهب الشيعة )) :
    إن الروافض استغلوا التشابه في أسماء بعض أعلامهم مع أعلام أهل السنة وقاموا بدس فكري رخيص يضلل الباحثين عن الحق.. حيث ينظرون في أسماء المعتبرين عند أهل السنة فمن وجدوه موافقاً لأحد منهم في الاسم واللقب لأسندوا حديث رواية ذلك الشيعي أو قوله إليه.


    الاعتذار من ابو بكر لفاطمة حصل وان كانت الرواية من كتب الشيعة لا تعجبك فهي موجودة لديكم
    وهذا يعني ان الرد اعلاه ليس حجة لك ولايوجد فيه الا تطويل كلام للاسف
    المهم قفاري غير قفاري نحن في حوارنا معك كما تقبل رواياتنا وتنقل عنها للطعن عليك ان تقبل رواياتنا ايضا للرد والا لا تستدل بها

    وهذا غرائب الامور عند الهجوم والطعن يقول رواياتكم تقول وعند الرد يقول لا اقبل الرواية
    فلماذا
    المهم ما اوردته يعتبر هرويا ايضا لانك لم تدافع عن ابو بكر وتبين لنا سبب اعتذاره من فاطمة فهلا تفضلت ودافعت عن خليفتك المانع فاطمة حقها


  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Sep 2013
    المشاركات
    12

    افتراضي رد: الرد على شبهة سبِّ الصحابة

    قولك

    لكننا كما تعودنا من الرافضة على الكذب والتدليس

    عرضت الحديث بهواك وفهمك الناقص
    واسخرجت في النهاية أن الشيخين مذنبين غاصبين
    وأن سيدنا ابي بكررضي الله عنه وأرضاه منع فاطمة حقها وجاء يعتذر إلخ
    واللَّهُ يعلَمُ أنَّهُما صادقٌان ، بارٌّان، راشدٌان، تابعٌان للحقِّ

    و هذا يكفيني جداً لأقول لك مهما أرسلت من المشاركات فلن أرد عليك بعد الآن فقد انتهى الحوار من قبل أن يبدأ وأنت من أنهاه بالتدليس فالحوار مع أمثالك غباء
    وأنا لست بغبي

    الحقيقة انك لم تورد ولا اي شيء
    كل كلامك نقل عن القفاري والالباني فقط لم تاتي بجديد
    اين الجديد يارجل
    الجديد هو ابو بكر يمنع وعمر يعطي
    ابو بكر يقول لا نورث لفاطمة وعلي ياتي عمر ويقول له ميراث ابن عمي

    هلا حللت لنا هذا الاشكال
    1- لماذا منع ابو بكر فاطمة حقها بينما عمر دفعها اليهم
    2- اذا كان ابو بكر منع فاطمة حقها من الصدقة بحجة ان الانبياء لايورثون فلماذا ياتي علي لعمر ويساله ميراثه من الرسول وزوجته




  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Sep 2013
    المشاركات
    12

    افتراضي رد: الرد على شبهة سبِّ الصحابة

    لاحظ ايها الزائر الكريم الراجل صاحب الموضوع يقول انهى الحوار معي مع انه صاحب الموضوع ووضع كلاما قلنا له دلل عليه فهرب الى قول القفاري والالباني
    انظر ماقاله
    فإن قلتم لنا: ولكن هم عندكم أبرار بأحاديث ثبتت عندكم من كتب السنة. فنقول لك: وكذلك ثبت عندنا أن أبوبكر وعمر وعثمان أعلى قدراً وبراً من أبي الحسن وغيره رضى الله عنهم أجمعين.

    قلنا لايقبله العقل ولا يصدقه الدين
    فهرب

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •